قوات من المعارضة تعتقل الصحافي عبدو الخضر في مدينة الباب السورية

0
عبدو الخضر (فيسبوك)
الصحافي عبدو الخضر

اعتقل عناصر تابعون للشرطة العسكرية التابعة للمعارضة الناشط الإعلامي عبدو الخضر في مدينة الباب الخاضعة لسيطرة ما يُسمّى بالجيش الوطني المعارض، والواقعة في ريف حلب الشرقي شمال غربي سوريا لأسباب غير معروفة.

وقال ناشطون إن الاعتقال جاء بسبب منشور للناشط على مواقع التواصل الاجتماعي، يتحدث فيه عن الفساد ضمن المؤسسات (التابعة للمعارضة) وعلى رأسها المحاكم.

وشهدت مدينة الباب الخاضعة لسيطرة فصائل المعارضة والجيش التركي العديد من الانتهاكات بحق الإعلاميين والناشطين السياسيين والمدنيين.

وكان آخرها تعرّض مراسل تلفزيون سوريا بهاء الحلبي لمحاولة اغتيال على يد مسلحين مجهولين، ما أدى إلى إصابته بجراح بالغة، واغتيال الإعلامي حسين خطاب في المدينة ذاتها، بعد تعرّضه لتهديد مباشر بالقتل.

وتمارس قوى المعارضة وبعض الأطراف الأخرى في سوريا انتهاكات بحق الصحافيين، وقالت منظمة “مراسلون بلا حدود” في تقرير أخير، إن سورية واحدة من أكبر سجون الصحافيين، وفي تقرير عام 2019، تصدّرت سورية تصنيف “لجنة حماية الصحافيين” كأكثر البلدان فتكاً بالصحافيين عالمياً.

العربي الجديد

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.