اتحاد الإعلام الحر يصدر بياناً يدين فيه استهداف تركيا لسيارة تقل صحفيين بريف القامشلي

0 111

 

صحفيين ومثقفين من أمام مقر الأمم المتحدة في القامشلي

أصدر اتحاد الإعلام الحر في سوريا، الخميس، بياناً أدان فيه استهداف الدولة التركية لسيارة تقل صحفيين على طريق قامشلو – عامودا أمس الأربعاء.

 

واستهدفت مسيرة تركية أمس سيارة نوع (فان) تقل صحفيين تابعين لقناة (جين تي في) بالقرب من مفرق علي فرو بريف القامشلي الغربي، حيث أدى هذا الاستهداف إلى فقدان أحد العاملين لحياته وإصابة مراسلة القناة.

 

وأُلقي البيان من أمام مقر منظمة الأمم المتحدة في مدينة قامشلو بحضور عشرات الصحفيين/ ات المثقفين/ ات وبعض الشخصيات المجتمعية.

 

وقال اتحاد الإعلام الحر، إننا “ندين ونستنكر بشدة استهداف الاحتلال التركي لفريق قناة (جين تي في) ولجميع الفرق الإعلامية الأخرى ولجميع الصحفيين”.

 

واعتبر أن هذه التصرفات والجرائم التي يرتكبها الاحتلال التركي تنتهك كافة الاتفاقيات والقوانين الدولية لحقوق الإنسان أمام أعين العالم أجمع، ومن المؤسف أن التحالف الدولي وروسيا والأمم المتحدة وجميع المنظمات والمؤسسات الحقوقية، وخاصة الاتحاد الدولي للصحفيين ومنظمة مراسلون بلا حدود، تشاهد هذه الأفعال والجرائم ضد الإنسانية من قبل الدولة التركية وهي صامتة.

 

وطالب المؤسسات والهيئات الحقوقية، وفي مقدمتها المسؤولين عن حماية الصحفيين، بالقيام بواجبهم الأخلاقي والإنساني أمام استهداف الدولة التركية للصحفيين والمدنيين في المنطقة.

 

كما وأعرب اتحاد الإعلام الحر عن تعازيه الحارة لأسرة شهيد قناة (جين تي في)، كما وتمنى لمراسلتها الشفاء العاجل بأقرب وقت.

 

اتحاد الإعلام الحر 24-8-2023

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.