السّلطات الهندية تعتقل صحفياً في دلهي

0 13

ذكرت شبكة مؤسسات إعلام رقمي أنّ شرطة دلهي في الهند اعتقلت الاثنين الصحفي محمد زبير الذي شارك في تأسيس موقع على الإنترنت لتقصي الحقائق، واتهمته بإهانة معتقدات دينية على موقع تويتر.

نددت الشبكة باعتقال الصحفي، ووصفته بأنه محاولة للتضييق عليه بسبب عمله الصحفي، وأوضحت أن زبير الذي يستخدم “تويتر” بانتظام للتحدث عن التهميش المتزايد للأقليات في البلاد، واعتُقل بموجب بندين من قانون يتعلق بالحفاظ على التناغم الديني والعرقي، وفق ما نقلته وكالة رويترز.

وأفادت وكالة أنباء آسيا الدولية، الشريكة لوكالة رويترز، نقلاً عن مصادر في شرطة دلهي، أن زبير اعتقل بناء على شكوى من حساب على “تويتر”، جاء فيها أنه أهان الهندوس في منشور عام 2018 بالتعليق على إعادة تسمية فندق على اسم إله القرد الهندوسي هانومان.

وطالب الصحفيون بالإفراج الفوري عنه.

وأعلنت عشر منظمات لحقوق الإنسان، في اليوم العالمي لحرية الصحافة الشهر الماضي، أن السلطات الهندية تستهدف بشكل متزايد الصحفيين والمنتقدين عبر الإنترنت، بسبب انتقادهم لسياسات الحكومة وممارساتها، بما في ذلك محاكمتهم بموجب قوانين مكافحة الإرهاب والتحريض على الفتنة.

يذكر أن الهند احتلت خلال العام الحالي، المرتبة 150 من أصل 180 دولة شملها تصنيف حرية الصحافة الذي تعده منظمة مراسلون بلا حدود التي أشارت إلى أن حرية الصحافة تعيش “أزمة حقيقية” في “أكبر ديمقراطية في العالم” منذ عام 2014.

رويترز

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.