مقتل صحفي فرنسي في أوكرانيا على يد القوات الروسية

0 24
الصحفي فريديريك لوكليرك إيمهوف
الصحفي الفرنسي فريديريك لوكليرك إيمهوف

لقي الصحفي الفرنسي فريديريك لوكليرك إيمهوف مصرعه الاثنين أثناء تغطيته لعملية إجلاء مدنيين على متن حافلة إنسانية قرب سيفيرودونتسك شرق أوكرانيا وفق ما أعلنت السلطات الفرنسية والأوكرانية.

وكتب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون على “تويتر”: “كان فريدريك لوكلير إيمهوف في أوكرانيا ليظهر للعالم حقيقة الحرب “. وأضاف: “أريد أن أكرّر دعم فرنسا غير المشروط لكلّ أولئك الذين يأخذون على عاتقهم المهمّة الصعبة المتمثلّة في نقل ما يجري في مناطق النزاع”.

وأفادت محطة “بي أف أم” الإخباريّة التلفزيونيّة، حيث يعمل لوكلير إيمهوف منذ 6 سنوات، بأنّه يبلغ من العمر 32 عاماً، وكان في مهمّة ثانية لتغطية الحرب في أوكرانيا.

وقالت وزيرة الخارجية الفرنسية كاترين كولونا، إنّ الصحافي الفرنسي فريدريك لوكلير إيمهوف “قتل بقصف روسي استهدف عملية إنسانية” في شرق أوكرانيا.

و أدانت منظمة مراسلون بلا حدود بدورها هذا العمل، وقال مدير “مراسلون بلا حدود” كريستوف دولوار” لوكالة فرانس برس: “الصحفيون مدنيون. وهذا يندرج في إطار جرائم الحرب”.

 

فرانس 24

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.