هجوم على إذاعة شمالي أفغانستان

0

قال الاتحاد الدولي للصحافيين يوم أمس الثلاثاء إن حشداً غاضباً نهب محطة إذاعية محلية في شمال أفغانستان الإسبوع الماضي، بعد أن حرّض إمام مسجد المهاجمين، مدعياً أن “الموسيقى الصاخبة” التي تبثها المحطة تشغله عن صلاته.

أدان الاتحاد الهجوم الذي وقع يوم الجمعة الماضي في مدينة قندوز. ونقل عن محسن أحمد، مدير إذاعة “زهرة” التي استهدفها الهجوم، قوله إن الغوغاء ألحقوا أضراراً بأجهزة المحطة، ما أجبرها على وقف البث عدة ساعات. ولم يُصب أحد في الهجوم.

وقال الاتحاد الدولي للصحافيين، ومقره بروكسل، “يجب أن يكون وضع سلامة الصحافيين في أفغانستان أولوية رئيسية للحكومة الأفغانية”.

من جانبها، قالت رابطة الصحافيين الأفغان المستقلين إن نفس الغوغاء حاولوا أيضاً مهاجمة محطتين إذاعيتين قريبتين، لكن رجال الشرطة الذين وصلوا إلى مكان الحادث منعوهم من الدخول.

وشهدت أفغانستان موجة هجمات ضد صحافيين ونشطاء حقوقيين في الأشهر الماضية. ووصفت منظمة “مراسلون بلا حدود” الدولية المعنية بحرية الصحافة أفغانستان بأنها واحدة من أكثر دول العالم دموية فيما يتعلق بالصحافيين.

(أسوشييتد برس)

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.