الاتحاد الدولي للصحفيين يطالب بإجراء تحقيق فوري حول استهداف تركيا لصحفيين بريف قامشلو

0 79
مراسلة قناة جين تي في دليلة عكيد

طالب الاتحاد الدولي للصحفيين، الاثنين، بإجراء وفتح تحقيق فوري حول استهداف الدولة التركية لسيارة كانت تقل صحفيين بطائرة مسيرة على الطريق الواصل بين مدينتي قامشلو – عامودا، بشمال شرقي سوريا.

 

ويوم الأربعاء الفائت 23 أغسطس/آب، استهدفت مسيرة تركية بدون طيار سيارة تابعة لقناة JIN TV ) قناة المرأة)، مما أسفر عن استشهاد أحد عاملي القناة نجم الدين فيصل حاج سنان، وإصابة الصحفية دليلة عكيد  بإصابات حرجة.

 

وقال الاتحاد الدولي للصحفيين، إن “هذه هي المرة الثانية التي تُتهم فيها تركيا بمهاجمة الصحفيين في شمال شرقي سوريا، ففي كانون الأول/ديسمبر الماضي فقد صحفي آخر في هجوم مماثل بغارات جوية في ريف محافظة الحسكة شمال شرقي سوريا”، بإشارة منها إلى استهداف الصحفي عصام عبدالله بقصف جوي والذي أودى بحياته.

 

سوريا: مقتل سائق وإصابة صحفي بجروح خطيرة في هجوم مزعوم لمسيرة تركية – الاتحاد الدولي للصحفيين (ifj-arabic.org)

 

وقال أنطوني بيلانجي، أمين عام الاتحاد الدولي للصحفيين، “إننا نشعر بحزن عميق لمقتل العامل الإعلامي فيصل الحاج سنان أثناء قيامه بعمله، ونتمنى الشفاء العاجل لزميلتنا دليلة عكيد”.

 

وأردف قوله بالمطالبة باسم الاتحاد الدولي للصحفيين “بإجراء تحقيق مستقل في هذا الهجوم”، موضحاً أنه “يجب ألا تمر الجرائم المرتكبة ضد الصحفيين دون عقاب”.

 

وشدد بيلانجي على أن “هناك حاجة ضرورية لمزيد من الحماية على المستوى الدولي لضمان عدم استهداف الصحفيين والعاملين الإعلاميين”.

 

وأشار إلى أن الاتحاد الدولي للصحفيين يقوم بحملة من أجل اعتماد اتفاقية دولية جديدة على مستوى الأمم المتحدة لتعزيز سلامة الصحفيين، وفقاً لكلامه وحسبما جاء في البيان.

 

والجمعة الفائتة، طالبت لجنة حماية الصحفيين ومقرها نيويورك، السلطات التركية بإجراء تحقيق فوري وشامل حول الهجوم الأخير الذي استهدف سيارة تقل صحفيين بطائرة مسيرة غرب مدينة قامشلو، شمال شرقي سوريا.

 

اتحاد الإعلام الحر

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.