الحكومة السورية تنفي احتجازها للصحفي الأميركي أوستن تايس

0 10
عائلة تايس في مؤتمر صحافي (فرانس برس)

نفت الحكومة السورية يوم الأربعاء 17 آب/أغسطس، احتجازها للصحفي الأميركي أوستن تايس أو أيّ مواطنين أميركيين آخرين، وذلك بعد أن وجّه رئيس الولايات المتّحدة جو بايدن أخيراً الاتهام إلى الحكومة السورية باحتجازه.

واعتبرت وزارة خارجية الحكومة السورية، في بيان صادرٍ عنها اليوم تصريحات بايدن “باطلة” و”مضلِّلة وبعيدة عن المنطق”.

وقال البيان: “تنفي حكومة الجمهورية العربية السورية أن تكون قد اختطفت أو أخفت أي مواطنٍ أميركي دخل إلى أراضيها أو أقام في المناطق التي تخضع لسيادة وسلطة الحكومة السورية، وتشدد على حقيقة التزامها المطلق بمبادئ القانون الدولي وبأحكام اتفاقية فيينا للعلاقات القنصلية”.

وكانت شبكة سي إن إن قد نقلت الأسبوع الماضي، عن مسؤول رفيع في فريق بايدن، قوله إنّ الإدارة الأميركية أجرت اتصالات مباشرة مع الحكومة السورية، في محاولة للإفراج عن تايس.

يذكر بأنَّ تايس كان يعمل مصوّراً لحساب العديد من المؤسسات والوكالات الإخبارية، مثل “فرانس برس” و”واشنطن بوست” و”سي بي إس” عندما اختفى بعد توقيفه عند نقطة تفتيش في دمشق يوم 14 أغسطس/ آب 2012.

ولاحقاً، في سبتمبر/ أيلول 2012، ظهر تايس الذي كان يبلغ 31 عاماً عند توقيفه، معصوب العينين، فيما تحتجزه مجموعة مجهولة من المسلحين، لكن لم ترد أيّ معلومات عنه منذ ذلك الحين.

العربي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.