على خطى الشهيد خليل داغ يعانق المقاتل والإعلامي محمد آك صوي الشهادة في روج آفا

0 76

فقد الإعلام الحر في روج آفاي كُردستان – شمال سوريا صبيحة الثلاثاء 26 أيلول، الصحفي والمخرج السينمائي الكردي محمد آك صوي، الاسم الحركي “فيراز داغ” المقاتل والإعلامي في صفوف وحدات حماية الشعب بمعارك التحريربمواجهة تنظيم داعش الإرهابي بمدينة الرقة السورية.

التحق الشهيد محمد آك صوي بثورة روج آفا عقب الهجوم الغادر لطائرات الجيش التركي على منطقة ديرك واستهدافه مركز القيادة العامة لوحدات حماية الشعب ووحدات حماية المرأة بجبل قره جوخ والذي يضم المركز الإعلامي لوحدات حماية الشعب، ما أدى لارتقاء عدد من كوادر المركز الإعلامي للوحدات. حيث كان الهدف الرئيس للشهيد محمد ملئ الفراغ الذي أحدثه القصف الجوي التركي في صفوف المركز الإعلامي التابع لوحدات حماية الشعب.

ولد الشهيد محمد ببلدة البيستان التابعة لولاية مرش بشمال كردستان عام( 1985)، ليهاجر فيما بعد مع عائلته للمملكة المتحدة، ناضل في صفوف حركة الحرية الكردستانية من خلال نشاطه الإعلامي والسينمائي بمدينة لندن البريطانية، حيث عمل على إخراج عدد من الأفلام القصيرة، بالإضافة لإصداره عدد من القصص القصيرة وتأسيسه موقع ( Kurdish Question) الانكليزي والذي كان يديره بنفسه ويتابع من خلاله أخر التطورات على الساحة الكردستانية.

حمل الشهيد محمد لقب الشهيد والمخرج السينمائي الكردي خليل داغ، ليحمل مع لقبه أعباء النضال والشهادة في سبيل إيصال صوت الشعب الكردي للعالم من خِلال الأعمال السينمائية، مما يشكل دافعاً ومثالاً يحتذى به، لنكمل طريق النضال الإعلامي في سبيل حرية شعبنا.

نتقدم بتعازينا لعائلة الشهيد محمد ورفاق دربه وكافة الإعلاميين بارتقاء شعلة من مشاعل حرية شعبنا الكردي، متمنين الرحمة للشهيد محمد والصبر والسلوان لعائلته ولشعبنا وعموم السائرين نحو الحرية.

كما نجدد العهد للشهيد محمد آك صوي بمتابعة مسيرته وتصعيد النضال في سبيل حرية شعوب الشرق الأوسط والخلاص من الظلام الداعش الإرهابي.

اتحاد الاعلام الحر

28- 9 – 2017

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.