الحكم بسجن صحفي ومدونيين في تونس

0 12
الصحفي التونسي لطفي الحيدوري

ذكرت إذاعة موزاييك أف أم التونسية الخاصة، نقلاً عن مصادر قضائية لم تذكرها، أنّ النيابة العمومية أصدرت مساء أمس أمراً بالإيداع في السجن ضدّ المدوّنين سليم الجبالي وأشرف بربوش والصحفي لطفي الحيدوري في القضية المعروفة في تونس بقضية مؤسسة انستاليغو.

وقد وجّهت النيابة العمومية لهم عدّة اتهامات، منها: “تبديل هيئة الدولة أو حمل السكان على مهاجمة بعضهم البعض بالسلاح وإثارة الهرج والقتل والسلب بالتراب التونسي”، مع إضافة تهمة “ارتكاب أمر موحش ضدّ رئيس الدولة” وتهمة “المؤامرة الواقعة لارتكاب أحد الاعتداءات ضد أمن الدولة الداخلي”.

يذكر أنّ تونس شهدت بعد قرارات الرئيس قيس سعيد الاستثنائية، والتي تضمّنت حلّ مجلس نوّاب الشعب، وجمعه بين السلطتين التنفيذية والتشريعية، العديد من المحاكمات لصحفيين. لطالما عبّرت النقابة الوطنية للصحفيّين التونسيين والعديد من المنظّمات الحقوقية عن أنّ هذه المحاكمات تشكّل تهديداً لحريّة الصحافة، والتي تعدّ من أكبر مكاسب الثورة التي شهدتها تونس في العام 2011.

 

العربي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.