مقتل صحفي يوناني بالرصاص في أثينا

0

لقي الصحفي البارز في اليونان غيورغوس كارايفز مصرعه، بعدما قُتِل رمياً بالرصاص، في جريمة وُصفَت بـ”الإعدام”، قرب منزله في العاصمة أثينا.

وأفادت صحيفة “ذا غارديان” بأنَّ غيورغوس كارايفز يركز في عمله على القصص الصحافية المتعلقة بالجرائم والقانون عبر القناة الخاصة “ستار تي في”، وتوفي متأثراً بجراحه خارج منزله، جنوب مدينة أثينا يوم أمس الجمعة.

ووفقاً لتقارير إعلامية محلية، اقترب رجلان يستقلان دراجة نارية من الصحافي، وأطلق الراكب النار عليه، حين كان عائداً من مقر عمله. وعثر على 12 رصاصة، في مكان الجريمة. وقالت الشرطة إن كارايفز أصيب ست مرات على الأقل بطلقات من مسدس عيار 9 ملم. وعلى الأرجح كان السلاح مجهزاً بكاتم للصوت.

وقالت المتحدثة باسم حكومة يمين الوسط، أريستوتيليا بيلوني، إن الجريمة “صدمتنا كلنا”. وأفادت بأن “السلطات تحقق في الجريمة، للقبض على الجناة وتقديمهم للعدالة”. وحثت مفوضة أوروبا لمجلس حقوق الإنسان، دنيا ميتا مياتوفيتش، السلطات اليونانية على العثور على الجناة، معتبرة عبر “تويتر” أن الجريمة “تذكير مأساوي بأن الصحافة مهنة خطيرة في أوروبا”.

 

وأصدرت لجنة حماية الصحفيين بياناً دانت فيه جريمة قتل كارايفز، ودعت الشرطة اليونانية إلى إجراء “تحقيق عادل وشفاف”.

 

العربي الجديد

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.