ازدياد عدد الانتهاكات بحقّ الإعلاميين السوريين في شهر ديسمبر

0
كارة السفراني (تويتر)
أحد الإعلاميين الذين قُتِلوا في شهر ديسمبر على يد مجهولين في مدينة الباب

وثّقَ مركز للحريات الصحفية ارتفاعاً في الانتهاكات بحق الإعلاميين السوريين خلال ديسمبر/ كانون الأول الماضي. وأكّد المركز أنَّ الهاجس الأمني واستمرار حالات التضييق على الحريات الإعلامية شكّلا سبباً مباشراً للانتهاكات الموثقة.

وأشار المركز في تقرير، الاثنين، إلى أنه سجّل وقوع ثلاثة انتهاكات ضد الإعلام في سورية خلال شهر ديسمبر، وذلك بارتفاع طفيف عمّا وثقه خلال نوفمبر/ تشرين الثاني.

وكان من أبرز ما وثقه، اغتيال ناشط إعلامي واحتجاز آخر، إذ اغتال مسلحون مجهولون الناشط الإعلامي حسين الخطاب المعروف بـ”كارة السفراني” في مدينة الباب بريف محافظة حلب.

وبحسب تقرير المركز فإن عدد الإعلاميين الذين وُثِّق مقتلهم في سورية منذ منتصف مارس/ آذار 2011 ارتفع إلى 461 إعلامياً.

العربيّ الجديد

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.